نيويورك تايمز الأمريكية: قوات القدافي تفاجئ الثوار الليبيين بالهجوم من الجزائر


حسب صحيفة  "نيويورك تايمز" الأمريكية فإن الهجوم الأخير الذي شنته مؤخرا القوات الموالية للعقيد معمر القذافي على مدينة غدامس جاء من الحدود الجزارية الليبية، و قد فاجأ هذا الهجوم الثوار الليبيين، الأمر الذي يدل و يؤكد تواصل المساعدات الجزائرية لقوات القدافي و التي سمحت لهم بالدخول لأراضيها و شن الهجوم على غدامس.


و حسب مسئولين عسكريين من الثوار الليبين فإن الهجوم لكتائب القدافي جاء عن دخول سيارة محملة بالأسلحة قبل أن يقوموا في اليوم التالي بالهجوم على مدينة غدامس.
وقال أحمد عمر بني المتحدث باسم الجيش الليبي إن الهجوم وقع السبت ولكن الموالين القذافي عبروا الحدود قبل عدة أيام.وأوضحت الصحيفة أن احتمال استخدام المقاتلين الموالين للزعيم الليبي المخلوع -والذين طردوا من جميع معاقلهم المتبقية في ليبيا – الأراضي الجزائرية أثار مخاوف الثوار من أن تكون الجزائر قاعدة لمهاجمتهم.
وتجدر الإشارة إلى أن العلاقة بين الثوار الذين أطاحوا بالعقيد القذافي والسلطات الجزائرية مضطربة بشدة، بعد اتهامات الثوار للجزائر بتوفير الأسلحة لقوات القذافي خلال الصراع، وبعد سقوط طرابلس فر العديد من أقارب العقيد إلى الجزائر.